مكون التعليم الاساسي

البرامج

مكون التعليم الاساسي

يعمل المكون على:

  • توفير فرص الحصول على برامج تعليمية نوعية للمتميزين للطلاب في المناطق المهمشة والفقيرة.
  • تحسين مهارات التفكير المنطقي والتحليل النقدي لدى الطلاب.
  • توفير فرص الحصول على خدمات تعليم مساند للطلبة المحتاجين.
  • العمل على توفير فرصة تعليم للطلاب ذوي صعوبات التعلم.
  • سد الاحتياجات الفنية والتقنية وتطوير قدرات الكوادر التربوية والإدارية في المدارس.
  • تطوير القدرات التعليمية للمعلمين ومهاراتهم الحياتية بما فيها التفكير النقدي وروح المبادرة من خلال توظيف التكنولوجيا.

مناطق تنفيذ هذا التدخل:

يتم تنفيذ هذا المكون في الضفة الغربية بما فيها القدس وقطاع غزة ومناطق 1948 ولبنان.

اضاءات:

1998 - تأسيس أول مركز لأطفال المستقبلFuture Kids  لتدريب الاطفال على تطبيقات الحاسوب المختلفة

2000 - اطلاق مشروع تكنولوجيا المعلومات   للشباب لتوفير التدريب اللازم في مجال التكنولوجيا، وقد فاز  المشروع  بجائزة بلدية دبي ووكالة الامم المتحدة للسكانUN Habitat  لأفضل مشروع للممارسات الجيدة.

 

مشاريع وبرامج متميزة

برنامج بريدج فلسطين

 

بريدج فلسطين هو مبادرة وطنية تُعنى بتحسين الفرص التعلمية للطلاب المتميزين والمبتكرين في المجتمع الفلسطيني من أجل مساعدتهم للالتحاق بجامعات معروفه ومشهود لها بكفاءتها دوليا. يقدم البرنامج بيئة تدريبية متعددة المستويات ل 400 طالباً واعداً من الصف العاشر، لبناء قدراتهم الشخصية والأكاديمية واللامنهجية على مدى ثلاث سنوات، وليصبحوا قوة متميزة قادرة على المنافسة في العالم الأكاديمي وعلى المستوى الإقليمي والدولي. تقوم مؤسسة التعاون بتنفيذ هذا البرنامج الوطني بالتعاون مع شركاء محليين ودوليين كجزء من المجهود المتواصل الذي تبذله هذه المؤسسات في خدمة الشباب الفلسطيني المبدع.

بناء القدرات في اللغة الإنجليزية:

يعنى البرنامج في السنة الاولى: بتطوير مهارات اللغة الانجليزية الأربعة وهي: الكتابة والقراءة والمحادثة والاستماع، من خلال أنشطة تفاعلية مع المجموعة والمدرب/ة. التفكير الناقد والعلوم والتكنولوجيا والابتكار، التمكين الشبابي والإرشاد المهني، السنة الثانية: الإرشاد الجامعي، تدريبات اللغة الإنجليزية المتقدمة، المدرسة الصيفية لإعداد الطلبة للتقدم لامتحان TOFEL، السنة الثالثة: مرحلة تقديم طلبات الالتحاق بالجامعة، تقديم امتحانات اللغة الإنجليزية الرسمية ، مرحلة القبول في الجامعات

 

الفوج الأول في ارقام

تم في السنة الأولى قبول 400 طالب وطالبة في برنامج بريدج فلسطين، تم قبول 63 طالبا وطالبة في جامعات دولية، تمكن 44 طالب وطالبة من المقبولين بنسبة 70% من الالتحاق فعلياً بالجامعات، بعد توفر المنح الدراسية، سواء من خلال الجامعات أو المانحين أو الأهل. في حين التحق 64 خريج في الجامعات المحلية.

 

 

مكون التعليم الجامعي

يعمل البرنامج على: 

مكون التعليم الاساسي

يعمل المكون على:

مكون الطفولة المبكرة

 يعمل المكون على:

  • تطوير مهارات المربيات والإداريين.
  • تحديث البنية التحتية في رياض الاطفال.
  • تحديث الموارد والمصادر التعليمية والتربوية.
  • العناية بالجانب الصحي والتغذوي للأطفال.

مناطق تنفيذ هذا التدخل:

شهادات

لقد منحني برنامج التعليم المساند فرصة جديدة لتحسين حياتي ونظرتي لنفسي وفتح أمامي آفاق النجاح، وآمل أن أنهي دراستي الأكاديمية للانطلاق نحو العمل والمستقبل.  
جهاد من القدس
"منحة زمالة فتحت لي الباب كباحث للحصول على فرصه قيمه لتبادل الخبرات من خلال زيارتي لجامعة تضم تكنولوجيا عالية المواصفات في مجالنا البحثي مما وفر لي البيئة المناسبة لاكتساب و تطوير خبراتي العملية والبحثية؛ واكتساب الخبرة العملية في مجال الـ Software Defined Radio(SDR) ، الأمر الذي من شأنه أن يفتح الباب لتطوير وإنتاج أجهزة اتصالات متخصصة في فلسطين وبأقل التكاليف". 
د. أحمد مصري، كلية الهندسة، جامعة النجاح الوطنية
 "أدركت قيمة التجربة التعليمية المميزة التي كانت المدرسة تقدمها لنا بعد تخرجي. فلم تكن المدرسة تقدم لنا منهاجاً تدريسياً فقط، ولكنها كانت تعلمنا كيفية استخدام امكاناتنا الداخلية والعقلية في التفكير والإبداع وايجاد الحلول البديلة، فكان لكل منِّا نمط ذاتي ومستقل للتفكير والتحليل، وكنا نعرف كيف نتكيف مع البيئات الجديدة. إنّ المعلمين الآن دائماً ما يقولون لي أن الأسئلة التي اسألها بالصف عميقة ومختلفة وعادةً تقود الى حوار شيق، وأنا أقول إن  الفضل في هذا يرجع لمدرستي حوار." 
مروان، 15 عام، أحد خريجي مدرسة حوار
"مكنني التدريب من اكتساب معرفة في كيفية التعامل مع الأطفال وعائلاتهم، والإلمام باحتياجاتهم الأساسية، وقد غيرت روتين روضة الأطفال تماماً، الأمر الذي جعل الأطفال يشعرون بسعادة أكبر لأنهم الآن يمكنهم نقل طاقاتهم الإبداعية من خلال قراءة القصص والموسيقى ومهارات التعليم التي تُوظف الألعاب. فهمي لاحتياجات الأطفال بشكل أفضل جعل علاقتنا خاصة، الآن أشعر بأنهم أبنائي." 
الأستاذة/ غادة عزام، روضة أطفال أحباب الله، الجديرة القدس
"بعد مشاركتي بورشة عمل برنامج سُكَّر تغير اسلوبي في التدريس تماماً حيث اصبحت أنظر إلى عملي مع الأطفال بطريقة مختلفة وانتبه إلى كل كلمة يقولونها وأعيرها اهتمامي الكامل. كذلك، اصبحت الآن أشركهم في الكثير من الانشطة العملية وآخذ بعين الاعتبار الكثير من العوامل التي كنت أتجاهلها في الماضي." 
الأستاذة/ وهيبة، روضة السلام، بيت دقو

قصص نجاح

"خلال السنوات الأولى في الكلية فشلت كل محاولاتي للحصول على منح من المؤسسات المانحة في الوطن...اقرأ المزيد
كان الطالب مصطفى وهو ابن 14 ربيعا ويدرس في مدرسة دار الايتام بحي الثوري بالقدس من الطلبة المعروفين...اقرأ المزيد