برنامج القدس لإعمار البلدات القديمة

البرامج

برنامج القدس لإعمار البلدات القديمة

يستثمر المشروع في بناء الصمود الثقافي بعيد المدى، وذلك من خلال الحفاظ على المراكز التاريخية الهامة، وتمكين الفلسطينيين من البقاء في منازلهم (الهدف 9 للتنمية المستدامة). يجعل برنامج القدس لإعمار البلدات القديمة المجتمعات أكثر استدامة من خلال تحسين نوعية حياة المستفيدين، وتوفير مساحات جيدة داعمة لمشاركتهم (الهدف 11 للتنمية المستدامة).

برنامج إعمار البلدة القديمة في القدس - اعمار

يعمل هذا البرنامج على  إعادة إعمار واحياء شاملة تستهدف الأحياء المتداعية في المناطق الحضرية والريفية. ويشمل البرنامج ترميم المباني التاريخية وصون تراثها المعماري، وإعادة تأهيل المباني والبيوت السكنية والبنى التحتية، وإيجاد فضاءات للنشاطات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية، ورفع مستوى الوعي في هذا السياق مع توثيق وارشفة الانتاج. كل ذلك بهدف تمكين أبناء شعبنا وتعزيز صمودهم، وتحسين ظروف معيشتهم. حيث ركز العمل في المرحلة الأولية على البلدة القديمة في القدس، ولكنه امتد الآن لبلدات قديمة أخرى في مدن فلسطين مثل نابلس وعرابة.

يهدف برنامج إعمار البلدات القديمة إلى:

  • حماية التراث المعماري للمدن الفلسطينية؛
  • الإسهام في التقدم الاجتماعي والاقتصادي؛
  • اعداد المتخصصون والعمال في مجال الترميم؛
  • توثيق وأرشفة البيانات واتاحتها للباحثين خاصة بالتراث الثقافي للمدن الفلسطينية؛
  • تشجيع المشاركة المجتمعية في عملية الإعمار.

يتألف برنامج إعمار البلدات القديمة من:

  • تدريب كوادر فنية متخصصة في مجال الحفاظ على الموروث المعماري في فلسطين (معهد التراث)؛
  • ترميم وتأهيل المباني التاريخية للاستخدام السكني والمؤسسي والمجتمعي؛
  • توثيق وتطوير قاعدة بيانات حول المباني التاريخية؛
  • التوعية الجماهيرية حول أهمية الحفاظ على التراث المعماري.

تعمل المكونات الأساسية للبرنامج على تحقيق عملية إعمار شاملة ومتكاملة تتجاوز عملية الترميم وإعادة تأهيل المباني التاريخية والآثار.

من خلال إعادة تأهيل المباني التاريخية للاستخدام المؤسسي والسكني، يخلق البرنامج وظائف ويعمل على تحسين معيشة مستخدمي هذه المباني. كما يقوم البرنامج بإشراك أفراد المجتمع في الحفاظ على تراث مدينتهم وتعزيز هويتهم من خلال نشاطاته المختلفة.

إنجازات برنامج إعمار البلدة القديمة في القدس

  • استثمار 44 مليون دولار منذ عام 1996 - 2014.
  • تطويع 72 مبنى وصرحاً تاريخياً للاستخدام الاجتماعي والتجاري والتعليمي والمؤسسي.
  • ترميم وتأهيل 275 منزلاً سكنياً.
  • ترميم وتأهيل 59 حوشاً سكنياً.
  • 39 مطبوعة تؤرخ التراث المعماري والثقافي للبلدة القديمة.
  • قاعدتا بيانات جغرافية شاملتان لبلدتي القدس ونابلس يتم تحديثهما بصفة مستمرة.
  • 1400شاباً وشابة يشاركون في الأنشطة التوعوية.
  • تدريب 500 مهني في مجال الآثار والحفاظ المعماري والترميم.
  • توفير 275,000 يوم عمل.

لمعرفة المزيد عن برنامج الإعمار زوروا موقع البرنامج
 

 

شهادات

 " قبل الترميم كان البيت مهجوراً وخراباً هو من  160 سنة، وما كنا نقدر نسكنه، وما كنا قادرين نرممه لأنه ظروفنا كتير صعبه، بس هلأ انتو قدرتوا تسكنو ثلاث عائلات. هذا الترميم حافظ على البيت، وهلأ اولادي الاثنين بيقدروا يسكنوا في القدس"  
مالك منزل عائله ابو قطيش، القدس

قصص نجاح

في قلب مدينة القدس، وعلى بعد 100 متر من المسجد الأقصى المبارك في منطقة باب السلسلة، يطل مبنى أثري...اقرأ المزيد
تتشابك القصص مع حجم الألم الذي تسبب به العدوان على غزة عام 2014، حيث قتل المئات ودمرت منازل وجرفت أراضي زراعية، في كل منطقة من مناطق غزة قصة معاناة في شتى القطاعات.اقرأ المزيد