استراتيجيتنا

تحت شعار "الاستثمار، الإلهام، الابتكار طريقنا للتميّز"، انطلقنا في تحقيق أهدافنا الاسترايتجية، والمتمثلة في تمكين الإنسان الفلسطيني وتعزيز صموده والحفاظ على هويته. كما اعتمدنا على النهج الشمولي التكاملي المعتمد على الأداء المتوازن، والتركيز على الإبداع وتبنيه في شتى المستويات المؤسسية برامجياً وإدارياً وتمويلياً، والذي نقل العمل نحو آفاق جديدة وعمّق أثر منجزاتها وحضورها وطوّر النموذج الريادي الذي اضطلعت به منذ تأسيسها.

تستند الخطة الاستراتيجية 2017-2019 إلى بعض مؤشرات التنمية المستدامة 2030 ومبادئ حقوق الانسان وذلك ضمن منحى الادارة المبنية على البرامج. وقد توزعت التدخلات المقترحة للمؤسسة ضمن سبعة برامج رئيسية وبموازنة كلية مقدارها 141 مليون دولار أمريكي. 

نعمل بشكل جاد ودؤوب على توسيع نطاق تعاوننا مع شركات القطاع الخاص الملتزمة بمبدأ المسؤولية المجتمعية في استثماراتها ذلك لأننا ندرك أن التعاون والشراكة مع مزيد من الجهات ذات العلاقة والمصلحة يؤدي إلى مزيد من التأثير والأثر معاً.

يمكنكم قراءة الخطة الاستراتيجية لمؤسسة التعاون 2017-2019 بالكامل على هذا الرابط