قصص من الميدان

الطفلة "بركة"، 8 أعوام، من شمال قطاع  غزة، أثناء العدوان الصيف الماضي، فقدت والدها وعدد من أفراد عائلتها، وفقدت معهم الكثير من الرعاية والحنان.اقرأ المزيد
ياسمين عتيق، احدى المشاركين في ابتكار "طابعة نبض" التي تقوم بطباعة النصوص المكتوبة وتحولها إلى لغة بريل باستخدام تكنولوجيا خاصة عبر الإنترنت. فازت ياسمين والفريق المشارك بجائزة مؤسسة التعاون للشباب 2014.   اقرأ المزيد
رجاء علان من نابلس، فازت بجائزة مؤسسة التعاون للشباب 2013 عن مبادرتها "المجفف الشمسي الذكي"، وهي عبارة عن مجفف صحي يعمل بالطاقة الشمسية ويوفر ظروف ملائمة لتجفيف الفواكه، ويستغل الأراضي القريبة من المستوطنات وجدار الفصل العنصري وزراعتها بأشجار الفواكه وأخذ اقرأ المزيد
"كل يوم بعد المغرب بتصير منطقتنا وبيوتنا ظلام. أكثر من مرة كان راح يحترق البيت من استخدام الشمع!" أم أحمد من منطقة السوارحة في غزة‬ اشتكت من مشكلة انقطاع الكهرباء بشكل مستمر.اقرأ المزيد
"كتير فرحانة اليوم بزيارة الأطفال إلنا!"، رهف -5 أعوام - تعاني من سرطان في الدم وهي طفلة من بين العشرات تمت زيارتهم ضمن مبادرة نظمها أطفال مشروع التعليم المساند في غزة بالحديث مع مرضى السرطان والفشل الكلوي في مستشفى الأطفال التخصصي وتقديم هدايا ووجبات غذائاقرأ المزيد
المتحف الفلسطيني هو أحد أهم مشاريع مؤسسة التعاون، وتكمن فكرة المتحف الأساسية في الربط بين الفلسطينيين في فلسطين وفي الشتات، من خلال أرشيفات المتحف الرقمية ومنابره الإلكترونية وشبكة الشراكات والفروع التي تمتد في العالم، وتنظم من خلالها المعارض والبرامج التعاقرأ المزيد
تقوم فكرة مشروع الحديقة على تلبية الاحتياج لأطفال وعائلات تمر في ظروف صعبة، حيث تعمل الحضانة في جمعية اميلسون مع أطفال من جيل الولادة حتى ست سنوات وعددهم 140 طفلا وطفلة، نسبة كبيرة من العائلات المنتفعة، تصل الى النصف، يعيشون في القدس.اقرأ المزيد
في عرض فريد من نوعه اجتمع 123 طفلا من اللاجئين الفلسطينيين من القدس وغزة والضفة الغربية ولبنان وسوريا معا في جوقة واحدة. على أنغام الموسيقى التقليدية الفلسطينية والأغاني الشعبية الفلسطينية وأمام 800 طفل فلسطيني آخر من مناطق مختلفة في الشتات الفلسطيني.اقرأ المزيد
من خلال الدعم الذي قدمته مؤسسة التعاون للمركز النسوي في مخيم الأمعري / رام الله للتدريب على أعمال الخياطة والتطريز، تمكنت أكثر من 40 امرأة من تحسين دخلهن. حيث بات بمقدور النساء الآن العمل من منازلهن وتوفير دخل شهري يصل الى200 دولار.اقرأ المزيد
بعد سنة من إغلاق المشروع ما زال المزارعون في المناطق المهمشة والمحرومون من الضفة الغربية يعملون في المشاريع الصغيرة التي أسسوها بفضل الدعم الذي تلقوه من برنامج حصاد.اقرأ المزيد

Pages